وسام إبراهيم - هنا سورية

برزة .. على درب معضمية الشام
برزة .. على درب معضمية الشام

منذ حوالي سبعة أشهر قطع طريق برزة البلد - دمشق بعد عمليات الخطف المتكررة والاعتداء على السيارات المارة قرب المقبرة كان آخرها هجوم مسلحي الحي على سيارة "فان" مغلقة تقل ركاباً مما أدى إلى سقوط جميع ركابها ضحايا.

الشهور التي تلت إغلاق الطريق العام  ونزوح أهالي حي برزة باتجاه المناطق المجاورة خاصة "التل" ، لتصبح "برزة البلد" تحت أيدي جبهة النصرة ومسلحين من أبناء الحي ، شهدت اشتباكات ومواجهات بين الجيش السوري والمسلحين تقدم خلالها الجيش في عدة محاور في حارة "السويدا" و"ضهرة المسطاح" والبساتين ، واستعاد السيطرة على أجزاء كبيرة من الحي ، واستطاع تدمير أنفاق كانت تصل بين برزة ونقاط الاشتباك الأخرى في القابون وحي تشرين.

اليوم وبعد شهور من المواجهات نضجت التسوية ليسلّم أكثر من 200 مسلح من النصرة والحر أنفسهم للجيش السوري ، وتدخل جرافات تابعة للجيش إلى الحي الدمشقي لتبدأ بإزالة السواتر الترابية بدءاً من تقاطع حاميش وصولاً إلى أوتستراد الحنبلي ، بالتزامن مع تفكيك الألغام والعبوات الناسفة بناء على خرائط تسلمها الجيش من المسلحين.

المعلومات الواردة من هناك تفيد أن لجنة مشتركة برفقة عدد من الأهالي دخلوا الحي وتفقدوا بعض الأضرار ، كما تم الإفراج عن عدد من المعتقلين في إطار اتفاق المصالحة  ، لكن لاتزال مجموعات مسلحة داخل الحي ، والمسلحون يسلمون أنفسهم تباعاً.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.