الزعبي لـ"الأهرام العربي": مصلحة السعودية وإسرائيل واحدة .. والقرضاوي معتوه
الزعبي لـ"الأهرام العربي": مصلحة السعودية وإسرائيل واحدة .. والقرضاوي معتوه

أكد وزير الإعلام السوري عمران الزعبي في حديث مع مجلة "الأهرام العربي" المصرية أن العنف له وجهان: الأول غير مشروع وتمارسه الجماعات الخارجة على الدولة والثاني مشروع وتمارسه الدولة لتطبيق القانون.
ورداً على سؤال: د. فيصل المقداد نائب وزير الخارجية اتهم السعودية بالاتفاق مع الموساد لتشكيل خط دفاع ضد سوريا، ما الأدلة التي استند عليها لسوق هذا الاتهام؟

أجاب الزعبي: لا يحتاج لدليل مادي بل دليل سياسي ، لأول مرة في تاريخ الصراع العربي الصهيوني تقع مصلحة السعودية وإسرائيل، السعودية تريد خراب سوريا وإيران و إسرائيل كذلك، السعودية تريد أن تفرض شروطها على المنطقة وإسرائيل كذلك ، أما الدليل المادي فيوجد عشرات الأدلة ، فضباط الموساد اجتمعوا بدولة عربية وهي بين إسرائيل والسعودية وهي الأردن، وهم موجودون بغرفة عمليات مشتركة بفيلا بعمان.
ووصف وزير الاعلام السوري الشيخ يوسف القرضاوي بأنه رجل معتوه تاريخيا، مشيراً إلى أنه لا يوجد شيء اسمه ربيع عربي، يوجد حراك بكل تأكيد، ولكن لم يكن ليبلغ هذا العنف سواء في ليبيا أم اليمن وسورية لولا وجود آلة عنف، وهي العنف الخارجي والغربي، ولولا العنف  الذي أرسته الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا في ليبيا لما حدث ما يحدث الآن في ليبيا.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.