قيادي فلسطيني: فلسطين ستلجأ لكل الطرق المتاحة لإجبار العالم على تنفيذ الإعتراف بها
قيادي فلسطيني: فلسطين ستلجأ لكل الطرق المتاحة لإجبار العالم على تنفيذ الإعتراف بها

أشار قيادي فلسطيني بارز عبر حديث صحفي الى أن محمود عباس الرئيس الفبسطيني قد رد على كلام المبعوث الأميركي القائل بأن "الاعتراف بيهودية إسرائيل ليس موقفاً إسرائيلياً، بل هو موقف الإدارة الأميركية أيضاً"، بأن قال "لن نعترف بيهودية إسرائيل" .
القيادي الفلسطيني أكد أنه بعد انتهاء مهلة المفاوضات فإن فلسطين ستستعمل كل الطرق المتاحة لها لإجبار العالم على تنفيذ اعترافه بها، حيث قال "أن مهلة المفاوضات ستنتهي نهاية شهر نيسان المقبل، وعندها إذا ما استمرت الضغوط الأميركية، والتعنّت والتضييق والتهويد والعدوان الإسرائيلي ضد الفلسطينيين في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة، فإن كل الاحتمالات ستكون متاحة أمام الفلسطينيين بعدما أجازها لهم الواقع الدولي المستجد باعتراف العالم بالدولة الفلسطينية عضواً مراقباً في الأمم المتحدة، بما في ذلك التوجّه إلى المؤسسات والهيئات الدولية، وإجبار العالم بتنفيذ اعترافه بالدولة الفلسطينية، باعتبار أن الأراضي الفلسطينية أصبحت بعد العضوية في الأمم المتحدة أراضٍ محتلة وليست متنازع عليها" .

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.