اشتباكات متقطعة في الرمادي وعلى أطراف الفلوجة
اشتباكات متقطعة في الرمادي وعلى أطراف الفلوجة

تدور اشتباكات متقطعة عند أطراف مدينة الفلوجة العراقية، التي سقطت في أيدي مقاتلي "داعش"، فيما تتواصل في مدينة الرمادي المجاورة، المواجهات بين عناصر هذا التنظيم والقوات الأمنية العراقية. 
 

وأفاد مصدر أمني عراقي رفيع المستوى في الأنبار لفرانس برس، إن "الفلوجة التي لا تبعد عن العاصمة بغداد سوى 60 كلم خارج سيطرة الدولة وتحت سيطرة تنظيم داعش"، مضيفاً أن "المناطق المحيطة بالفلوجة، التي أعلنت ولاية إسلامية في أيدي الشرطة المحلية".

فيما ذكر قائد شرطة الأنبار هادي رزيج أن "أهل الفلوجة أسرى لدى عناصر داعش"، مؤكداً أن "الشرطة انسحبت بالكامل إلى أطراف المدينة".

وفي الرمادي، تدور اشتباكات متقطعة منذ الصباح داخل المدينة، بين القوات الأمنية العراقية ومسلحي العشائر من جهة، وتنظيم "داعش" من جهة ثانية، حسب ماأفادت وكالة فرانس برس ، بعد يوم من تحقيق القوات الحكومية تقدماً فيها.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.