تصريحات البابا الأخيرة سببها "ملحد إيطالي"
تصريحات البابا الأخيرة سببها "ملحد إيطالي"

تناقلت وسائل الإعلام مؤخراً تصريحات منسوبة للبابا "فرانسيس" بأنه "لا وجود للنار" في دنيا الآخرة ، وأنه لا وجود لمفهوم العقاب عند الله، وذلك ضمن جملة من الاقتباسات الخارجية عن مبادئ وثوابت الأديان السماوية،  والحقيقة هي أن الكثير من الاقتباسات المذكورة على لسان البابا فرانسيس غير دقيقة، وقد تم تحويرها بشكل كبير، ويعود الإلتباس في أقواله إلى مقالة نشرها أحد المثقفين البارزين بعد لقائه البابا فرانسيس، وهو الإيطالي الملحد "أوجينيو سكالفاري"، وكان عنوان المقالة "ثورة فرانسيس.. لقد ألغى الخطيئة رسمياً".

ويتناول فيها مقابلته لبابا الفاتيكان بأسلوب استنتاجي نوعاً ما، ذكر فيها أن البابا فرانسيس يعتقد بأن الخطيئة أو الذنوب غير موجودة، لأنه يقول أن رحمة الله ومغفرته "أبدية"، في الوقت الذي أنكر المتحدث باسم الفاتيكان الأب "فيديريكو لومباردي" هذه الاقتباسات رسمياً،  إضافة إلى أن كاتب المقالة "سكالفاري" صرح بأنه لم يستخدم مسجل صوت أو دفتر ملاحظات أثناء لقائه البابا فرانسيس، إنما أعاد ترتيب الجلسة المطولة من ذاكرته وقام ببعض الإضافات للحفاظ على سياق المقالة.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.