الزعيم الكوري يعدم عمه بقفص تنهشه فيه الكلاب عارياً
الزعيم الكوري يعدم عمه بقفص تنهشه فيه الكلاب عارياً

كشفت صحيفة صينية أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ - أون، قام بتصفية زوج عمته الشهر الماضي بطريقة من زمن العصور الوسطى ,

حيث جردوه عارياً بالكامل من ملابسه مع 5 آخرين تم الحكم عليهم بالإعدام مثله، ثم زجّوا بهم في قفص كبير، كانت تنتظرهم فيه مجموعة كلاب برية تم تجويعها مسبقاً، وانتهشتهم في مشهد دموي.

روت صحيفة Wen Wei Po الناطقة من هونغ كونغ رسمياً باسم الحكومة الصينية، أن تجويع الكلاب، وكان عددها 120 من النوع البري الناهش، تم طوال 3 أيام،

وقد استمر نهشها لضحاياها ساعة أتت فيها عليهم جميعاً، وهو ما يسمّونه quan jue أو "العقاب المذل بالكلاب" للمحكوم عليهم بالإعدام.

وأوردت الصحيفة أن الزعيم الكوري الشمالي نفسه أشرف على تصفية "عمه" تشانغ سونغ - ثايك، البالغ عمره 67 سنة، وراح ينظر إليهم والكلاب تهاجمهم ومعه كان 300 من كبار المسؤولين، مدنيين وعسكريين،

في تحذير عملي وواضح لمن تسوّل له نفسه خيانة زعيم أوحد للبلاد.

يذكر أن ثايك الرجل الثاني في النظام قبل أن يعتقلوه و5 من مساعديه بتهم عدة، أهمها الخيانة العظمى، وعدم التصفيق بحماسة في الاجتماعات الرسمية ,

إلى جانب قيامه بدسائس ضد الحزب وضد الثورة لقلب قيادة الحزب والدولة والنظام الاشتراكي". 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.