استقالات في مجلس النواب العراقي والنجيفي ينسحب من وثيقة السلم الأهلي
استقالات في مجلس النواب العراقي والنجيفي ينسحب من وثيقة السلم الأهلي

أقدم رئيس مجلس النواب العراقي "أسامة النجيفي" على الانسحاب من وثيقة الشرف والسلم الأهلي الموقعة مع الحكومة العراقية احتجاجاً على ما شهدته مدينة الرمادي اليوم من صدامات بين قوات الجيش والشرطة والسكان المحليين، كما قدم أعضاء تحالف "متحدون" في مجلس النواب استقالاتهم إلى رئيس مجلس النواب للتعبير عن استنكارهم لأحداث الرمادي، وانضم إليهم 5 أعضاء من القائمة العراقية، وأشار النواب الخمسة وهم كل من: إبراهيم المطلك وجابر الجابري وكامل الدليمي وطلال الزوبعي ووليد المحمدي في بيانات صحافية منفصلة إلى أنهم اتخذوا قرارتهم هذه بسبب ما يتعرض له أهالي الأنبار من ممارسات تعسفية تقوم بها الحكومة تجاه المحافظة، وعدم التزامها بالحوار مع وجهاء الأنبار لنزع فتيل الأزمة وحقن دماء أهالي الأنبار بشكل خاص والعراقيين بشكل عام، هذا وقد ذكرت مصادر طبية عراقية أنها تسلمت جثث 10 أشخاص في مدينة الرمادي غرب العراق وعشرات الجرحى بعد تحرك قوات الشرطة لفض اعتصام أهالي المدينة، وكانت اشتباكات عنيفة اندلعت في وقت باكر من اليوم عقب تحرك عناصر أمنية لفض الاعتصام الذي بدأه متظاهرون قبل عام احتجاجا على ما يعتبرونه تهميشا لهم من جانب الحكومة. 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.