العراق: اعتقال النائب "أحمد علواني" أحد أبرز وجوه اعتصام الأنبار
العراق: اعتقال النائب "أحمد علواني" أحد أبرز وجوه اعتصام الأنبار

قامت قوة أمنية عراقية صباح السبت باعتقال النائب "أحمد العلواني" أحد أبرز الداعمين للاعتصام المناهض للحكومة العراقية في الأنبار، بعد اشتباكات كثيفة في وسط الرمادي غرب بغداد قتل فيها خمسة من حراس النائب وشقيقه، وقال ضابط في الشرطة العراقي لوكالة "فرانس برس" إنّ "قوة امنية هاجمت مقر اقامة النائب احمد العلواني في وسط الرمادي لاعتقاله صباح اليوم، لتندلع معركة بالاسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية مع حراسه"، وأضاف "قتل 5 من حراس العلواني وشقيقه وأصيب 8 آخرون بجروح، فيما اصيب 10 من عناصر القوة الأمنية ايضا"، وأعلن بعد العملية حظر للتجول في الرمادي حسب ما ذكر المصدر العراقي للوكالة، ويذكر أن الطريق السريع قرب الرمادي منذ عام اعتصاماً مناهضاً لرئيس الحكومة العراقي "نوري المالكي"، ويعتبر النائب العلواني أحد أبرز الداعمين لهذا الاعتصام وأحد أبرز المتحدثين من على منابره، وهو غالباً ما يتهم من قبل سياسيين آخرين باعتماد خطاب طائفي، وكان المالكي اعتبر الاحد الماضي ان ساحة الاعتصام في الانبار تحولت الى مقر لتنظيم القاعدة، مانحا المعتصمين فيها مهلة للانسحاب منها قبل ان تتحرك القوات المسلحة العراقية لإنهائها.

 

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.