وزير الداخلية لحكومة حماس سيفصل عناصر الأمن غير الملتزمين بصلاة الفجر
وزير الداخلية لحكومة حماس سيفصل عناصر الأمن غير الملتزمين بصلاة الفجر

كشفت مصادر فلسطينية في قطاع غزة لصحيفة "الشرق الأوسط" أن فتحي حماد "وزير الداخلية التابع لحركة حماس لمح إلى نيته فصل عناصر الأمن الذين لا يلتزمون بأداء صلاة الفجر" .

وقال حماد في حفل للتوجيه السياسي والمعنوي "سنتابع مستوى التزام أفراد الأمن على مختلف المستويات وخصوصا الصلوات، بما فيها صلاة الفجر التي تثبت مدى التزام المؤمن"، وأضاف: "نحن لسنا بحاجة لمن لا يلتزم بالدين وبالصلاة في صفوفنا"، وذلك وفق مانقلت الصحيفة عن مصادرها .
وأفصح حماد عن نية الوزارة إقامة برامج توعية لأفراد الأمن، تحثهم من خلالها على "الجهاد والتمسك بثوابت المقاومة", كما تعهد بألا تهزم الأجهزة الأمنية في قطاع غزة، وأن تبقى في حالة انتصار وثبات، قائلا: "إنها لن تهزم ولن تخضع لعدوها" .
وأعلن حماد أيضا أن "الوزارة بصدد إطلاق العديد من المشروعات داخل أروقة الوزارة، بغرض تطوير وتعزيز قدرات الكوادر البشرية العاملة في ذات المجال، ومن بينها "تشكيل قسم نسائي خاص بهيئة التوجيه السياسي، يستهدف طالبات المدارس والجامعات ومؤسسات المرأة في قطاع غزة" .
كما نوه إلى "خطورة المخططات التي تستهدف النيل من الأجيال الفلسطينية الصاعدة، مجددا عزم الداخلية مواجهتها بعزم وثبات" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.