الأمم المتحدة تطلب من بيلاي إعداد تقرير حول عمليات التجسس والمراقبة
الأمم المتحدة تطلب من بيلاي إعداد تقرير حول عمليات التجسس والمراقبة

بعد الضجة المثارة حالياً في المجتمع الدولي بسبب الكشف عن أعمال مراقبة وتجسس طالبت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان "نافي بيلاي" بالرد الجماعي على هذه العمليات، وجاءت تصريحات نافي بيلاي، خلال برنامج إذاعي مع شبكة "بي بي سي" البريطانية، والذي صرحت فيه بأن الأمم المتحدة طلبت منها إعداد تقرير حول حماية الحق في الخصوصية في أعقاب الكشف عن وثائق سرية من جانب المتعاقد السابق في وكالة الأمن القومي الأميركي "إدوارد سنودن" بشأن تجسس الولايات المتحدة وبريطانيا وجمع بيانات شخصية، وأوضحت المفوضة الأممية أن "تعاملها مع إنتهاكات حقوق الإنسان الخطيرة، لم يجعلها تأخذ قضية انتهاك خصوصية الانترنت بشكل أقل جدية".


 

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.