التدخل العسكري في سورية يشكل خطراً على حياة ألف من موظفي الأمم المتحدة
التدخل العسكري في سورية يشكل خطراً على حياة ألف من موظفي الأمم المتحدة

أعلن مارتن نيسيركي المتحدث باسم الأمم المتحدة، أن بان كي مون لا يرى أي بديل للحل السياسي في سورية، وأنه لا يزل على اتصال دائم مع مندوب الأرجنتين، الرئيسة الحالية لمجلس الأمن الدولي، ومندوب أستراليا، الرئيسة القادمة له، وأفاد بأن الأمين العام للأمم المتحدة لم يبحث بعد الوضع في سورية مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما، وأشار إلى أن الحل العسكري المحتمل يشكل خطرا على حياة ألف من الموظفين الأمميين العاملين في سورية.



اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.