11 عربياً في قائمة فيسبوك للهاكرز الأخلاقيين
11 عربياً في قائمة فيسبوك للهاكرز الأخلاقيين

كشفت شركة "فيسبوك" عن قائمة الشرف لأبرز الهاكرز الأخلاقيين الذين اكتشفوا أخطاء برمجية أو ثغرات أمنية في شبكتها الاجتماعية خلال عام 2013، وضمت القائمة الخاصة بالعام الجاري اسم نحو 222 "هاكرز أخلاقي"، بزيادة قدرها 100 اسم عن قائمة العام الماضي،  وتعد تلك القائمة نتاجاً لبرنامج مكافآت "فيسبوك"، وهو البرنامج الذي يكافئ الهاكرز الأخلاقيين بمكافآت مالية لا تقل عن 500 دولار أميركي عند اكتشاف ثغرة أو خطأ برمجي في الموقع، ويصنف الهاكرز الأخلاقيين على أنهم قراصنة الإنترنت الهادفين لاكتشاف الثغرات بهدف علاجها، وليس استغلالها ضد المواقع الإلكترونية أو مستخدميها، ويعد أحد أبرز قواعد برنامج المكافآت لدى "فيسبوك" هي عدم استغلال أي ثغرة ضد أي من مستخدميه، وشملت القائمة نحو 11 "هاكرز أخلاقي" عربي، من أبرزهم الخبير الأمني المصري محمد رمضان بعد أن جاء اسمه بالقائمة للعام الثاني على التوالي، والمبرمج الفلسطيني خليل شريتح، الذي اضطر للكتابة على حائط مارك زوكربيرج مؤسس "فيسبوك"، ليثبت لإدارة الموقع وجود ثغرة أمنية تمكّن من اكتشافها تتيح لأي مستخدم للشبكة الاجتماعية إمكانية الكتابة على حائط أي مستخدم أخر دون موافقته.

شريتح اضطر لاختراق حائط زوكربيرج ليثبت صحة الثغرة ولم يوافق "فيسبوك" على منح شريتح المكافأة المنصوص عليها ضمن البرنامج، حيث برر مسؤوليه بأن شريتح خالف قواعد برنامج المكافآت عندما استخدم الثغرة ضد مارك زوكربيرج، في خطوة وصفها عدد من المتابعين بأنها تحمل نوعا من العنصرية ضد المبرمج الفلسطيني، وإلى جانب المصري محمد رمضان، والفلسطيني خليل شريتح، ضمت قائمة شرف "فيسبوك" للهاكرز الأخلاقيين هذا العام أسماء أخرى من مصر ودول المغرب العربي، وضمت القائمة أسماء الثلاثي المغربي أمين الشراعي ومحمد الحافي وفوزي جوتي، والمصريين محمد نصار ومحمد عبد الباسط النوبي ومحمد فايز البنا وأحمد أشرف ورامي عمر، وذلك إضافة إلى الجزائري أمين هوحمدي.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.