الرئاسة المصرية تنعي ضحايا تفجير الأمس وتتعهد بالضرب بيد من حديد اقتصاصا لهم
الرئاسة المصرية تنعي ضحايا تفجير الأمس وتتعهد بالضرب بيد من حديد اقتصاصا لهم

أصدرت الرئاسة المصرية بيانا نعت فيه ضحايا وجرحى الإنفجارالذي استهدف مديرية أمن الدقهلية في المنصورة أمس .

الرئاسة شددت في بيانها "لن نسمح للإرهاب الأسود والقائمين عليه بتعطيل استحقاقات خارطة المستقبل والوقوف أمام إرادة الشعب المصري"، متعهدة بـ "الضرب بيد من حديد قصاصا لضحايا ومصابي الحادث الإرهابي الخسيس الذي استهدف مديرية أمن الدقهلية" .

وأكد البيان أن "مثل تلك العمليات الإرهابية تزيد الدولة تصميما على اجتثاث الإرهاب من كافة ربوع البلاد، وإصرارا على تنفيذ خارطة مستقبل الشعب المصري وإرادته" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.