من الأرشيف
من الأرشيف

نقلت صحيفة "الشرق الأوسط" عن مصادر فرنسية رسمية، وصفها لزيارة الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند إلى السعودية في اليومين 29 و30 الحالي بـ"المهمة لأنها تأتي في لحظة فاصلة بالنسبة لمنطقة الخليج والشرق الأوسط والعالم العربي بشكل عام"، حيث اعتبرت هذه المصادر أن "الهدف من الزيارة ليس إبرام إتفاقيات، بل تمتين العلاقة الاستراتيجية القائمة بين باريس والرياض وإقامة علاقات شخصية بين الرئيس الفرنسي والقيادة السعودية" .

كما أوضحت بأن "علاقة باريس مع الرياض مؤهلة لأن تتطور أكثر فأكثر بفضل التقارب الكبير في المواقف بين الجانبين، بشأن الأزمات المحتدمة في المنطقة، في إشارة إلى الملفات السورية والإيرانية ومصر واليمن وأمن الخليج ولبنان والملف الفلسطيني – الإسرائيلي، فضلا عن المصالح المشتركة في مختلف القطاعات" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.