دعاوي وإشهار سلاح بين نجوى كرم وملحم بركات
دعاوي وإشهار سلاح بين نجوى كرم وملحم بركات

كشفت وسائل إعلامية عن نشوب خلاف بين الفنان ملحم بركات والمغنية نجوى كرم، وتفاصيله أن بركات تقدم بشكوى ضد نيقولا كرم "شقيق نجوى"بسبب خلاف مادي، وذكر مصادر أن شقيق الفنانة الشهيرة، ويرافقه 5 من أصدقائه، قصد منزل الموسيقار للمطالبة بـ 400 ألف دولار كان قد حصل عليها من نجوى كرم كدَين، لكن بركات لم يكن موجود، فتوجهت المجموعة إلى منطقة ريفون الجبلية لعلم نيقولا كرم بأن الفنان يعيش في كوخ هناك بسبب ولعه بالصيد، وبحسب المصادر ذاتها اقتحمت المجموعة كوخ بركات وهي تحمل السلاح وهددته بالقتل في حال لم يعيد المال إلى أصحابه في غضون 24 ساعة، من جانبها نفت نجوى كرم صحة هذه الأنباء وأكدت أن شقيقها توجه مع أصدقائه إلى كوخ بركات لمطالبته فقط بتسديد الدَّين، سيما بعد أن وعد الأخير شقيقها طوني بأنه سيفعل، لكنه لم يف بوعده، كما تؤكد كرم أن شقيقها نيقولا استفسر في بادئ الأمر عما إذا كان بركات في الكوخ، ثم دخله بمفرده ودار بينهما حديث تطور إلى مشادة كادت أن تسفر عن إراقة الدماء حين أشهر الملحن المعروف سلاحه في وجه ضيفه، لكن الأخير نجح بانتزاعه منه ورماه بعيدا، ثم انصرف بعد أن أمهله 24 ساعة لتسديد الـ 400 ألف دولار، وبالعودة إلى أصل الخلاف كشفت"نجوى" أن ملحم بركات لجأ إليها لمساعدته في إحدى الحفلات خارج لبنان طالبا منها قرابة نصف مليون دولار، على أن يعيد المبلغ بعد عودتهما إلى البلاد، وهو ما لم يتحقق "على الرغم من مرور فترة طويلة"، وبعد رفع ملحم بركات شكوى ضد نيقولا كرم في مخفر ريفون، أكدت نجوى كرم أنها ستتقدم بشكوى مضادة "لتهديد شقيقها بالسلاح"، وبشكوى ثانية تطالب الموسيقار بأموالها مضافا إليها الفوائد المترتبة، علما أن نجوى كرم لا تمتلك أي مستند يثبت حقها، بحسب تأكيدها.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.