واشنطن تدعو إلى معاقبة المسؤولين عن الفظاعات في إفريقيا الوسطى
واشنطن تدعو إلى معاقبة المسؤولين عن الفظاعات في إفريقيا الوسطى

قالت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة سامنتا باور التي وصلت الخميس إلى بانغي للتعبير عن تضامن بلادها مع ضحايا المجازر التي خلفت أكثر من ألف قتيل في الأسبوعين الأخيرين، إن المسؤولين عن الفظاعات الطائفية في جمهورية إفريقيا الوسطى "يجب أن يحسابوا".
 
وأوضحت باور "أن هذا أمر بالغ الأهمية لمنع موجات عنف أخرى في المستقبل" ، مضيفة أن "الولايات المتحدة واعية للآلام التي عانوها في الأسابيع الأخيرة.
 

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.