شعبية أوباما في أدنى مستوياتها
شعبية أوباما في أدنى مستوياتها

تراجعت شعبية الرئيس الأميركي "باراك أوباما" إلى أدنى مستوياتها بعد أكثر من عام على انتخابه لولاية جديدة، وفقاً لاستطلاع رأي جديد، وأظهر الاستطلاع الذي أجرته صحيفة «واشنطن بوست» وقناة «أي بي سي» الأميركية، وتم الإعلان عن نتائجه اليوم (الثلاثاء) أن 55% من الأميركيين غير راضين عن أداء أوباما، ويثق 41 في المئة من الشعب الأميركي وفقاً للاستطلاع بأوباما لإدارة مشكلات الأمة، في حين تثق النسبة نفسها بالجمهوريين، وتم إجراء الاستطلاع باللغتين الإنكليزية والإسبانية في الفترة بين 12 و15 من كانون الأول الجاري، وشمل 1005 بالغين. وهامش الخطأ به أقل أو أكثر من 3,5 في المئة.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.