علماء دنماركيون: نهاية الكون بدأت والسبب انهيار الكون الداخلي
علماء دنماركيون: نهاية الكون بدأت والسبب انهيار الكون الداخلي

كشف علماء دانماركيون أن نهاية الكون بات قريبة، وأرجعوا ذلك إلى "انهيار الكون الداخلي"، مما سيؤدي إلى انتهائه قريبا بكل ما يحتويه من كائنات ومخلوقات، بما فيها البشر، وعودته كتلة صغيرة كما كان، وأشار العلماء إلى أن نهاية الكون بدأت بالفعل وأنه باستطاعتهم إثبات ذلك نظريا ورياضيا، ويؤكد العلماء الدانماركيون أن "كل شيء في هذا الكون الأرض والرمال والماء والنباتات والكواكب والمجرات، سوف تصبح أثقل بملايين المرات مما هي عليه الآن" ، مما سيسفر عنه تضاعف الضغط على هذه المواد وأن العملية ستتواصل إلى أن يصبح كل شيء كتلة واحدة أشبه بكرة كبيرة، وأطلق المختصون على هذه الفترة الزمنية مصطلح "المرحلة الانتقالية" وشبهوها بالمرحلة التي يتحول فيها الماء إلى بخار، حينما يغلي الماء بشدة وهو ما يجعله يفقد قوته ومكوناته الأساسية، هذا ولم يشر العلماء الدانماركيون إلى الفترة الزمنية التي تستغرقها هذه "المرحلة الانتقالية".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.