محادثات بين "الجبهة الإسلامية" ومسؤولين أمريكيين في تركيا
محادثات بين "الجبهة الإسلامية" ومسؤولين أمريكيين في تركيا

نقلت "رويترز" عن مصادر في المعارضة يوم السبت أن عدداً من قادة "الجبهة الإسلامية" التي سيطرت على قواعد تابعة لمقاتلين مدعومين من الغرب الأسبوع الماضي سيجرون محادثات مع مسؤولين أمريكيين في تركيا في الأيام القادمة، وتعكس الاتصالات المتوقعة مدى تفوق تحالف الجبهة الإسلامية على ألوية "ميلشيا الحر" الأكثر اعتدالا والتي حاولت قوى غربية وعربية دون جدوى، وقد تحدد المحادثات أيضا التوجه المستقبلي للجبهة الإسلامية التي تخوض مواجهة مع المقاتلين الأكثر تشدداً التابعين لـ "جماعة الدولة الإسلامية في العراق والشام" المرتبطة بالقاعدة.

وقال أحد مقاتلي"الجبهة الإسلامية" إنه يتوقع أن تناقش المحادثات في تركيا ما إذا كانت الولايات المتحدة ستساعد في تسليح الجبهة وتعهد اليها بمسؤولية الحفاظ على الأمن في المناطق الخاضعة لسيطرة المجموعات المسلحة بشمال سوريا، يذكر أن "الجبهة الإسلامية" تشكلت من ست جماعات إسلامية الشهر الماضي وسيطرت قبل أسبوع على مخازن أسلحة تخضع ظاهرياً لسيطرة "ميلشيا الحر"،وقالت الجبهة وقتها أن "الحر" هو من طلب منها السيطرة على القاعدة لحمايتها من مقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، ونقلت كذلك أن "الحر" على علم بالمحادثات التي ستجريها الجبهة مع المسؤولين الأمريكيين.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.