الخارجية الإيرانية: محموعات داخل وخارج الإدارة الأمريكية تعمل لإفشال اتفاق جنيف
الخارجية الإيرانية: محموعات داخل وخارج الإدارة الأمريكية تعمل لإفشال اتفاق جنيف

وجهت المتحدثة باسم الخارجية الايرانية "مرضية افخم" " انتقادات قوية إلى العقوبات الاميركية الاخيرة"، محملة واشنطن مسؤولية تداعيات مثل هذه الاجراءات "غير المدروسة وغير البناءة"، ولفتت افخم في تصريح لها، الى انه "للأسف نشاهد تخبطا جديدا في توجهات الادارة الاميركية وقراراتها وتصريحات المسؤولين الاميركيين"، واصفة ما اتخذته وزارتا الخزانة والخارجية الاميركيتين بانها "خطوة غير بناءة وتندرج في سياق التوجهات الاميركية السابقة والتي ثبت عدم نجاعتها وجدواها"، واضافت ان "الولايات المتحدة اقدمت على خطوة متكررة ولا طائل منها ووضعت شركات من ايران وعدة شركات اجنبية على قائمة العقوبات"، واشارت أفخم الى ان "مجموعة في داخل الادارة الاميركية وخارجها تسعى للقضاء على اتفاق جنيف"، مؤكدة "جدية طهران في تبديد الهواجس المنطقية لاطراف الحوار فيما يخص برنامجها النووي السلمي"، و نصحت الادارة الاميركية "بالالتزام واعتماد الواقعية وعدم التراجع امام بعض المتطرفين المعارضين لمحادثات جنيف".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.