اسرائيل تراقب الأقصى
اسرائيل تراقب الأقصى

حذّرت مؤسسة "الأقصى للوقف والتراث" من "قيام القوات الاسرائيلية وطواقمها الشرطية والفنية بتركيب ثلاث كاميرات مراقبة ورصد في المسجد الأقصى المبارك، وذلك على سطح المبنى الموجود في الجهة الشمالية من صحن قبة الصخرة، والذي يسيطر عليه الاحتلال ويتسعمله كمخفر شرطة له"، معتبرة "هذا العمل سابقة خطيرة جداكما طالبت بإزالة هذه الكاميرات وشبيهاتها فورا".

وفي بيان لها، لفتت  المؤسسة إلى أن "متخصصين وشهود عيان في الليل والنهار أكدوا ونقلوا للمؤسسة أن كاميرات المراقبة  هذه موجودة داخل علبة بلاستيكية"، مشيرة إلى أن "كاميراتين من الثلاث نصبت باتجاه مسجد قبة الصخرة على تفرّعين احداها باتجاه الغرب والآخر باتجاه الشرق، وعلى ما يبدو انها تغطي كامل مساحة صحن القبة من الناحية الشمالية، وهذه المنطقة هي منطقة مخصصة لصلاة النساء، مما يشير أن الاحتلال سيقوم برصد كل تحركات المصليات خلال الصلاة وغيرها، وهذا أمر جد خطير، أما الكاميرا الثالثة فقد نصبت بالاتجاه المعاكس، أي باتجاه باب فيصل شمالا، وعلى ما يبدو فإنها تغطي المنطقة الشمالية في المسجد الأقصى، وهذه المنطقة عادة ما يقوم فيها حراس المسجد الاقصى بإحباط محاولات المستوطنين لأداء صلوات وشعائر تلمودية فيها".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.