باريس هيلتون تقع في خطأ فادح وهي تنعي مانديلا
باريس هيلتون تقع في خطأ فادح وهي تنعي مانديلا

حاولت النجمة باريس هيلتون التعبير عن حزنها لوفاة زعيم جنوب افريقيا التاريخي نيلسون مانديلا، فوقعت في خطأ لم يغفره لها ناشطو الإنترنت، بعد أن نسبت لمانديلا الخطاب الشهير الذي بات يعرف بخطاب "I Have A Dream". فقد كتبت هيلتون تغريدة على صفحتها في موقع "تويتر"  نعت فيها مانديلا واصفة إياه بالرجل الرائع والملهم، كما كتبت مخاطبة الراحل "ارقد بسلام يا نيلسون مانديلا .. كلمتك "لدي حلم"  كانت ملهمة. انت إنسان رائع". لكن المعروف أن خطاب "I Have A Dream"(لدي حلم) هو للقس الأمريكي ، الناشط السياسي المطالب بحقوق الأمريكيين السود مارتن لوثر كينغ .

ومن جانبه نفى مكتب الفنانة باريس هيلتون أن تكون هي من كتب هذه التغريدة، إذ صدر بيان وجه من خلاله أصابع الاتهام إلى شخص مجهول انتحل شخصيتها وزور مشاركتها، "للإيقاع بها حسب البيان .

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.