الرئيس الأفغاني في طهران لمناقشة الاتفاقية الأمنية مع أمريكا
الرئيس الأفغاني في طهران لمناقشة الاتفاقية الأمنية مع أمريكا

وصل الرئيس الأفغاني حميد كرزاي الأحد إلى طهران على رأس وفد كبير في زيارة يبحث خلالها الاتفاقية الامنية التي يخوض مفاوضات بشأنها مع واشنطن بحسب وسائل الاعلام الايرانية، وقد استقبل الرئيس الايراني حسن روحاني نظيره الافغاني الذي يفترض ان يجري معه مباحثات اليوم .

واثناء هذه الزيارة التي تستمر يوما واحدا سيلتقي كرزاي ايضا وزير الخارجية محمد جواد ظريف بحسب وكالة الانباء الايرانية الرسمية، فيما ذكرت مصادر اعلامية عديدة ان المحادثات ستشمل الاتفاقية الامنية الثنائية المفترض ان تضع اطرا لبقاء جنود اميركيين في افغانستان بعد العام 2014.

وانتقدت ايران الرافضة لوجود قوات غربية لدى الجار الافغاني هذه الاتفاقية الامنية التي تجري مناقشتها معتبرة انها لا تخدم "على المدى الطويل مصالح الشعب والحكومة في افغانستان".

والاتفاقية الامنية يفترض ان تحدد شروط وجود الجنود الاميركيين بعد العام 2014، الموعد المقرر لانسحاب قوات حلف شمال الاطلسي التي يقدر عديدها حاليا ب73 الف جندي (46 الف اميركي و27 الفا من البلدان الحليفة)، لمساندة حكومة كابول التي تواجه منذ اكثر من عقد تمرد حركة طالبان.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.