المقداد: انسحاب الجبهة الإسلامية من "الحر" سببه اختلاف في الرؤى السياسية
المقداد: انسحاب الجبهة الإسلامية من "الحر" سببه اختلاف في الرؤى السياسية

أكد المنسق الإعلامي والسياسي لهيئة أركان "ميلشيا الحر" لؤي المقداد، أنه "لا يوجد أي خلاف يذكر بين الحر والجبهة الإسلامية التي عزا انسحابها من الهيئة لاختلاف بالرؤى السياسية،  وقلل المقداد من الهالة الإعلامية التي اصطنعها الإعلام حول الإنسحاب، وأشار المقداد الى أن "العلاقة التنسيقية والميدانية بين الأركان والجبهة الإسلامية في الميدان على أحسن ما يكون، وأن التضحيات التي تقدمها الجبهة لا يستطيع أحد إنكار تأثيرها المباشر في العمل الثوري"،
وأعرب المقداد عن "حتمية الوصول إلى حلّ يرضي كلا من الجبهة والأركان والشعب السوري ضمن إطار سياسي وعسكري موحد.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.