"الجبهة الإسلامية " تنشق عن "إدريس وحُرّه"
"الجبهة الإسلامية " تنشق عن "إدريس وحُرّه"

أعلنت ماتسمى بـ"الجبهة الإسلامية" في سورية والتي تشكلت مؤخراً بدعم من السعودية انسحابها من "هيئة أركان الحر" التي يرأسها سليم إدريس ، وقالت "الجبهة" أنّ "الانتساب إلى الأركان كان في وقت كانت فيه مؤسسة تنسيقية مشتركة ضد النظام ، دون أن تكون تابعة لأي جهة سياسية كانت" في إشارة إلى تبعيتها لـ"الائتلاف".

ويأتي إعلان "الجبهة" بعد تصريحات منسوبة لسليم إدريس يبدي فيها استعداده لقتال "القاعدة" في سورية ، ومعلومات عن تقارير استخبارية رفعها ادريس وجماعته إلى الإدارة الأمريكية ، تتضمن معطيات عن التنظيمات التابعة لـ«القاعدة» في سوريا.


 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.