حبل المشنقة يضع مولوداً ذكراً
حبل المشنقة يضع مولوداً ذكراً

وضعت امرأة محكوم عليها بالإعدام لقتلها زوجها وطفليها بالسم مولودًا ذكرًا، لحظة تنفيذ حكم الإعدام بها، وفي التفاصيل التي حدثت في إقليم "كحاريسي" بتركيا أن السيدة، (28 عامًا)، كان قد حكم عليها بالإعدام شنقًا، وظلت في انتظار الحكم 3 أشهر كاملة، وفي لحظة تنفيذ الحكم، وبعد وضع الحبل حول رقبتها وسحب الخشبة من تحت أقدامها،فوجئ الحاضرون بأنها لم تمت بعد، وظلت قدماها تتحركان بقوة حتىسقط منها جسم غريب سكنت بعدها حركتها وفارقت الحياة، و وفقاً لصحيفة "هفنجتون بوست" الأميركية.
فإن الطبيب هرع لمعرفة سر الجسم الغريب الذي سقط من السيدة، وتبين أنه مولودٌ ذكرٌ، وهو ما أثار دهشة الحاضرين، حيث تبين أن الأم كانت حاملاً في شهرها السابع دون أن تخبر أحدًا بذلك، ولم يعلم أحد بحملها كونها كانت ممتلئة الجسم.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.