تدهور الوضع الانساني في  غزة يفتح الطريق لإدخال مواد البناء الى القطاع
تدهور الوضع الانساني في غزة يفتح الطريق لإدخال مواد البناء الى القطاع

ذكرت تقارير صحافية إسرائيلية، أن "وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعالون، قرر السماح بإدخال مواد بناء إلى قطاع غزة تحسبا من تدهور الوضع الإنساني فيه عقب إغلاق مصر معظم الأنفاق ووقف تهريب البضائع مما سيؤدي الى تصعيد أمني ضد إسرائيل".
ينص  قرار يعالون، الذي جاء بناء على توصيات الجيش الإسرائيلي السماح بإدخال مواد بناء هذا الأسبوع  لاستخدامها في إنشاء عدة مشاريع كبيرة تنفذها مؤسسات دولية في قطاع غزة، وعلى أثر مطالب بهذا الشأن تقدمت بها دول أجنبية عديدة.
وذكرت صحيفة "هآرتس" أن يعالون اعتقد في البداية أن التحذيرات مبالغ فيها وأن على إسرائيل مواصلة منع إدخال مواد البناء لغزة، خصوصا بعد كشف نفق يربط بين القطاع وجنوب إسرائيل وأن على إسرائيل جباية ثمن ذلك من حركة حماس التي تسيطر على القطاع. ولكن يعالون قرر هذا الأسبوع إزالة الحظر على إدخال مواد البناء إلى غزة بصورة جزئية وأصدر أمرا خطة لتنفيذ ذلك".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.