المغرب تفكك خلية تجند مقاتلين للذهاب إلى سورية
المغرب تفكك خلية تجند مقاتلين للذهاب إلى سورية

فككت أجهزة الأمن المغربية خلية إرهابية على علاقة بالقاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وبمجاهدين سوريين،  وأعلنت وزارة الداخلية المغربية في بيان لها انه تم "تفكيك خلية إرهابية تتكون من أربعة أفراد تعمل وفق أجندة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي للقيام بعمليات تخريبية ضد مؤسسات الدولة"، وقال البيان أن "مصالح الفرقة الوطنية للشرطة القضائية على ضوء تحريات قامت بها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، تمكنت من تفكيك خلية إرهابية، تتكون من أربعة أفراد"، وأضاف أن هؤلاء الأشخاص "ينشطون بمدن تيزنيت وتاونات وفاس ومكناس ويتزعمهم أحد الناشطين البارزين في المواقع الإلكترونية الجهادية"، موضحا أن هذا الناشط "استطاع أن ينسج علاقات تنسيقية ببعض القادة البارزين بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي قبل أن يتم تكليفه باستقطاب عناصر متشبعة بالفكر الجهادي، وذلك في أفق التحاقهم بمعسكرات هذا التنظيم"، واتهمت الداخلية في بيانها زعيم هذه الخلية بـ"التحريض بقوة على القيام بعمليات تخريبية ضد مؤسسات الدولة، كما يتوعد بتنفيذ عملية إرهابية نوعية"، لافتة إلى انه "تمكن من تجنيد مغاربة متشبعين بالفكر الجهادي، بعضهم على صلة بمقاتلين ينشطون تحت لواء القاعدة بسورية".


اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.