القيادات الكردية في سورية تتشاور إقامة إدارة كردية مستقلة شمال سورية
القيادات الكردية في سورية تتشاور إقامة إدارة كردية مستقلة شمال سورية

كشف مصدر قيادي بحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري أن المشاورات بدأت بين قيادة حزبه وبقية القوى الكردية من أجل تشكيل إدارة مدنية مؤقتة لإدارة شؤون المناطق الكردية ، مؤكدا أن "الإدارة المقبلة ستمثل جميع المكونات والأطياف السياسية الكردية، وقال شيرزاد اليزيدي الناطق الرسمي باسم "مجلس شعب غرب كردستان" الواجهة السياسية لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري لصحيفة الشرق الاوسط:إن "قرار تشكيل الإدارة الذاتية المدنية اتخذ منذ فترة، ولكنه تأخر بسبب الأحداث المتلاحقة بالشأن السوري"، وأضاف ان "الاتصالات تجري حاليا لبلورة شكل تلك الإدارة، خصوصا أن التطورات المتسارعة التي تشهدها المنطقة تستدعي تأسيس إدارة تأخذ على عاتقها مهمة قيادة المرحلة المقبلة، وهي مرحلة في غاية الحساسية، حيث إن المواطنين بمناطقنا الكردية يواجهون اليوم كثيرا من الأزمات والمشكلات الحياتية، في مقدمتها الحصار الاقتصادي وتدهور الأوضاع الأمنية جراء تزايد هجمات القوى الإسلامية المتطرفة من جماعة النصرة ودولتي الشام والعراق الإسلاميتين التابعتين لتنظيم القاعدة، بالإضافة إلى إيجاد مرجعية سياسية واحدة تأخذ على عاتقها مهمة قيادة الثورة الكردية بالمرحلة الحالية"، وحول شكل تلك الإدارة الحكومة المؤقتة قال اليزيدي: "نحن الآن في طور التشاور، الذي سيشمل جميع القوى والتنظيمات السياسية بما فيها أحزاب المجلس الوطني الكردي، بالإضافة إلى ضمان تمثيل جميع المكونات الأخرى في المنطقة، مثل العرب والتركمان والمسيحيين وغيرهم، لأننا نريد أن تكون قاعدة هذه الحكومة الأكثر توسعا، بما يتيح الفرصة للجميع بالمشاركة وتجنب تهميش أي طرف أو إقصائه، لأن سورية وكردستان لنا جميعا".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.