تركيا تنفي وجود المطرانين المختطفين على أراضيها
تركيا تنفي وجود المطرانين المختطفين على أراضيها

نفت وزارة الخارجية التركية الأنباء التي تحدثت عن احتجاز مطرانين سوريين مخطوفين في أراضيها، واختطف مجهولون المطران بولس اليازجي مطران حلب للروم الأرثوذكس والمطران مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم مطران حلب للسريان الأرثوذكس يوم 22 نيسان عندما كانا عائدين من منطقة حدودية بمهمة إنسانية، واقتاد المسلحون المطرانين إلى جهة مجهولة بعد قتل سائق سيارتهما، ويعتقد أقارب المخطوفين أنهما بقبضة المعارضة السورية في الأراضي التركية، وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان: "إن هذه المزاعم غير واقعية تماما. ومن الواضح أنها تخدم مصالح بعض الأوساط وتستهدف وضع تركيا في موقف حرج"، وشددت الوزارة على أن أنقرة تتمنى إطلاق سراح المطرانين في أسرع وقت ممكن، وتبذل الجهود القصوى لتحقيق هذا الهدف، وأضافت أن دائرة الجهود التركية في هذا المجال محدودة للأسف، لأنه عملية الاختطاف جرت خارج الأراضي التركية.


اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.