داعش تفرض الضرائب وتبيع الكهرباء بـ "الأمبير" في قرية الدانا
داعش تفرض الضرائب وتبيع الكهرباء بـ "الأمبير" في قرية الدانا

وقعت "الدولة الإسلامية في العراق والشام" عقود استثمار للتخلص من النفايات في قرية الدانا الخاضعة لسيطرتها والواقعة في ريف ادلب بالقرب من معبر باب الهوى الحدودي .
كما تحدثت مصارد أهلية عن قيام داعش بالسماح للمستثمرين بتوليد الكهرباء وبيعها للمواطنين بالأمبير، حيث يباع الأمبير الواحد بـ 100 ليرة، والـ 4 أمبير بـ 300 ليرة كعرض خاص .

وذلك إثر سيطرتها على وحدة المياه ومبنى البلدية ووحدة كهرباء البلدة، وتحويلها مقرات لقيادتها ومحكمتها، كما قام فرضت على أصحاب المحال التجارية في البلدة ضرائب مالية يشرف على قبضها عناصر داعش .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.