ألبانيا ترفض استضافة عمليات تدمير الكيماوي السوري
ألبانيا ترفض استضافة عمليات تدمير الكيماوي السوري

أعلنت ألبانيا رفض طلب الولايات المتحدة استضافة الكيماوي السوري لإتلافه على أراضيها مما يشكل انشقاقا بين الحليفين الأطلسيين، وردت منظمة الحظر الكيماوي بتحديد موعد لانتهاء عمليات التدمير دون تحديد الدولة المضيفة أو الترتيبات الأمنية، القرار الألباني جاء بعد موجة احتجاجات شهدها الشارع الألباني على استضافة الكيماوي السوري، ليخرج رئيس الوزراء الألباني "ايدي راما" ويعلن أن بلاده لا تملك الإمكانيات اللازمة للقيام بهذا الأمر، الخارجية الأمريكية ردت عبر "جين بساكي" أن دولاً عديدة تدرس بشكل جدي استضافة عملية التدمير، محاولة التقليل من القرار الألباني. 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.