القيادة المشتركة لـ"ميلشيا الحر": المجلس الوطني والإئتلاف لا يمثلان الشعب السوري
القيادة المشتركة لـ"ميلشيا الحر": المجلس الوطني والإئتلاف لا يمثلان الشعب السوري

أصدرت القيادة المشتركة لـ"ميلشيا الحر" بياناً اتهمت فيه الغرب بأنه لا يريد انتصار طرف على آخر في الحرب السورية  بل يريد تدمير الدولة السورية بعد استنزاف جميع الأطراف، وذكر البيان أن القيادة المشتركة لا تريد انتصار فريق على آخر في سورية بل تريد تحقيق مطالب الشعب السوري في الحرية والعدالة والكرامة وإيقاف حمام الدم والدمار، لأن استمراره يعطي فرصة للمتطرفين والإرهابيين ويحول البلد إلى صومال آخر أو أفغانستان، وأضافت القيادة أن جنيف لن يعقد لأن الرئيس السوري بشار الأسد يريد استسلام المعارضة لا مفاوضتها، وفي نهاية البيان اعتبرت القيادة المشتركة أن الإئتلاف المعارض والمجلس الوطني لا يمثلان الشعب السوري بناء على فرضهما من قوى إقليمية ودولية صنعت كلا التنظيمين وهيئة أركان صورية، وأن التمثيل الشرعي يكون إما بانتخابات أو بجمع كافة المتقاتلين دون استثناء في مؤتمر وطني جامع، حيث اعتبرت عقد هذا المؤتمر حاجة وطنية ملحة.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.