المخابرات الألمانية تكشف عن تزايد الجهاديين الألمان في سورية
المخابرات الألمانية تكشف عن تزايد الجهاديين الألمان في سورية

نقلت وكالة "رويترز" عن رئيس المخابرات الداخلية الألمانية "جورج ماسن" عن تزايد أعداد الجهاديين الألمان الين يتوجهون إلى سورية، حيث كشف عن تسهيلات تقدم لهم للانضمام إلى جماعات متشددة لا تتكلم اللغة العربية، فالأمر لا يحتاج إلا لبطاقة هوية وتذكرة سفر إلى تركيا، ومن ثم تذكرة داخلية للوصول إلى الحدود مع سورية، أما عن عدد الألمان الموجودين في سورية فحدده ماسن بـ220 ألماني كاشفاً عن زيادة العدد في الفترة الأخيرة ، وكانت المخابرات ال
ألمانية كشفت في تقرير لها عام 2012 عن تراجع عدد المتشددين الألمان الذين يتوجهون إلى باكستان وأفغانستان، بالمقابل أصبحت وجهتهم سورية ومصر، والسبب أن السفر إلى أفغانستان وباكستان يحتاج إلى جواز سفر ألماني مما يكشف وجهة الشخص، بينما لا تحتاج للسفر إلى تركيا إلا لبطاقة تعريف سخصية. 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.