رئيس حكومة الائتلاف الانتقالية: لا وجود لأي تنازع على الحقائب الوزارية
رئيس حكومة الائتلاف الانتقالية: لا وجود لأي تنازع على الحقائب الوزارية

رئيس حكومة الائتلاف الانتقالية أحمد طعمة وفي حديثه لصحيفة "الوطن" السعودية، أكد انه "وضع فريقه المعارض، وما يتبعه من قوى ثورية، مدنية أو عسكرية كانت، على طريق لا يتقابل مع طريق سلكته ما تُسمى بـ "المعارضة الداخلية" في سوريا، وهي التي طالما وصفت بأنها معارضة "شكلية"، حين وضعت نفسها في يد أكثر من طرف دولي، من موسكو، إلى طهران، لخدمة نظام الرئيس السوري بشار الأسد بالدرجة الأولى"، مضيفاً "نحن لنا طريقتنا في معارضة النظام، وما يعرف بالمعارضة الداخلية لها أيضاً طريقتها الخاصة في معارضة النظام،لا أحد مكفولٌ بالآخر، كل منا له توجهه الخاص، وأهدافه الخاصة" .

وعن توزيع الحقائب الوزارية في الحكومة الانتقالية، نفى طعمة "وجود أي تنازع على الحقائب الوزارية التي أعلن البارحة الأولى عن 9 منها من أصل 12، وبعدم جود أي جهة تسعى لمصالحه الخاصة، وأن الهدف من كل أشكال النضال الذي تخوضه قوى الثورة السورية، هو تمكين الشعب السوري من نيل حريته"، مؤكداً أن "لا تنازع على الحقائب الوزارية، التي بدأت عملها فعلياً،  لكن ما جرى أمس الأول من تسمية وزراء في حكومة انتقالية سوريا، هو قمة الديمقراطية، حتى وإن اختلفنا، المهم لدينا الآن خدمة الشعب السوري، خصوصاً في داخل الأراضي السورية، لما يعانيه من ضيق في العيش وانقطاع في أبسط سبل الحياة" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.