"داعش" في الرقة انسحابات وانشقاقات
"داعش" في الرقة انسحابات وانشقاقات

نقلت وكالة "آكي" الإيطالية عن مصادر متابعة، أن عدداً كبيراً من عناصر تنظيم "دولة الإسلام في العراق والشام" بدأوا منذ الأحد بانسحاب سريع وعشوائي من مدينة الرقة، وأضافت "آكي" أن شوارع المدينة شهدت توتراً وحركات غير طبيعية، وبنفس الوقت أكد شهود عيان أن أعداداً كبيرة من المقاتلين الغيرسوريين يغادرون باتجاه الأراضي العراقية.
غير أن جريدة "الأخبار اللبنانية" تحدثت عن طريق أحد المقرّبين من التنظيم بشكل آخر، حيث نفى خبر الوكالة وأكد وجود انشقاقات داخل التنظيم، وتوجه العناصر الأجنبية فيه إلى العراق جاء بسسب خطاب الظواهري الأخير الذي أعلن فيه إلغاء «دولة الاسلام في العراق والشام» في سورية، وحصر دورها في العراق فقط، وأكد أن "جبهة النصرة" هي صاحبة "الولاية" في سورية، وهو ما رفضه زعيم التنظيم "البغدادي". 

وفي مصادر إعلامية أخرى تحدثت عن تسليم التنظيم لمقراته في الرقة لـ"جبهة النصرة" ومنها بناء الصم والبكم في المدينة، وأضافت أن خروج مسلحي التنظيم من المدينة كان محصوراً بالأجانب مع بقاء المسلحين السوريين متمركزين في كل من كنيسة البشارة وكنيسة الشهداء وغيرها من الأبنية التي يسيطر عليها التنظيم.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.