وزير الخارجية الإيراني:التوتر بين السنة والشيعةهو أكبر تهديد للأمن العالمي
وزير الخارجية الإيراني:التوتر بين السنة والشيعةهو أكبر تهديد للأمن العالمي

أوضح وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تصريحات صحفية، أن "التوتر بين السنة والشيعة هو أكبر تهديد للأمن العالمي"، متهما دولا عربية "بإذكاء لهيب" الصراع الطائفي.
ورأى ظريف أن "التوتر الطائفي هو أخطر تهديد أمني ليس للمنطقة فحسب، وإنما للعالم بالكامل"، معربا عن إعتقاده بأننا "نحتاج أن نفهم أن الانقسام الطائفي في العالم الإسلامي تهديد لنا جميعا".
ودعا ظريف إلى أن "تعمل القوى الإقليمية معا لمحاولة حل الصراع في سوريا"، متابعا "أعتقد أننا جميعا بغض النظر عن خلافاتنا بشأن سوريا نحتاج إلى العمل معا فيما يتصل بالقضية الطائفية".
وأوضح أن "تجارة الترويج للخوف سائدة، ويجب ألا يحاول أحد إذكاء لهيب العنف الطائفي. يجب أن نكبح جماحه، وأن ننهيه لمحاولة تفادي صراع سيقوض أمن الجميع"

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.