«الخطوط البريطانية» تمنع «بديناً» من ركوب طائرتها
«الخطوط البريطانية» تمنع «بديناً» من ركوب طائرتها

أكدت عائلة فرنسية قصدت الولايات المتحدة لكي يخضع ابنها لعلاج فيها، أنها منعت في مطار شيكاغو "ولاية إيلينوي شمال الولايات المتحدة" من الصعود على متن الطائرة للعودة إلى ديارها خلال رحلة لشركة الطيران «بريتيش إيروايز» التي اعتبرت أن ابنها بدين جداً ليركب الطائرة ، ويزن كيفين شوني (22 عاماً) 230 كيلوغراماً إثر خلل هورموني أتى ليعالجه لعام ونصف العام في عيادة «مايو كلينيك» في شيكاغو ،وكانت والدته على وشك البكاء عند عرض مشكلة ابنها على إحدى قنوات «سي بي اس» المحلية ، وقالت كريستينا شوني «تركتنا بريتش إيروايز في المطار .... جلبت ابننا في الدرجة الاقتصادية من دون أن نواجه أي مشكلة، فلم لم تجد وسيلة لتعيده بالطريقة عينها؟».

ونقلت «سي بي اس» عن أحد المتحدث باسم شركة الخطوط الجوية البريطانية قوله «يتعذر علينا للأسف استقبال هذا الزبون من دون مواجهة أي مشكلة ... ونعمل جاهداً حالياً لإيجاد حل لهذا الوضع» ، وكيفين شوني هو بحاجة دائمة إلى أوكسيجين وعناية طبية وهو يتنقل بواسطة كرسي مدولب ، وأمضت عائلته أسبوعاً في أحد فنادق مطار شيكاغو، بانتظار حل المشكلة، لكنها قررت في نهاية المطاف أن تذهب إلى نيويورك بالقطار وتعود إلى فرنسا على متن سفينة «كوين ماري» المتجهة إلى بريطانيا.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.