تشوركين جرائم المعارضة المسلحة السورية لا يجوز التغاضي عنها
تشوركين جرائم المعارضة المسلحة السورية لا يجوز التغاضي عنها

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين أن روسيا تأمل بأن يكون تقرير لجنة الامم المتحدة للتحقيق في انتهاكات حقوق الانسان في سورية موضوعيا، مؤكدا على أنه لا يجوز التغاضي عن فظائع مقاتلي المعارضة المسلحة في البلاد.

وقال تشوركين خلال جلسة الجمعية العامة للامم المتحدة أنه "لا يجوز التغاضي عن الفظائع التي ترتكب بقسوة تتخطى كل الحدود، وكثيرا ما على اساس عرقي وطائفي بحق السكان المسالمين، بما في ذلك أكل لحم البشر وقطع الرؤوس. وان هذه الوقائع، الى جانب المجزرة التي قام بها قبل فترة وجيزة المقاتلون بالقرب من حلب، وغير ذلك من الاحداث المماثلة، تجعل غريبا الطرح بان جرائم المعارضة لم ترتق الى مستوى معين"

وأضاف  تشوركين قوله أن تقرير اللجنة الاممية المرتقب يجب أن يهدف الى المساعدة على عقد مؤتمر "جنيف-2" الدولي حول سورية.

وأشار الى ان ذلك "يتطلب أن يكون التقرير متوازنا الى أقصى درجة ممكنة، وان يعكس بشكل موضوعي كافة انتهاكات القانون الانساني الدولي وحقوق الانسان من قبل كافة اطراف النزاع، بما في ذلك المعارضة"

هذا وكانت وزارة الخارجية الروسية قد دانت في بيان لها المجزرة التي ارتكبها مسلحو "جبهة النصرة" وغيرها من المجموعات المسلحة المتطرفة في بلدة خان العسل بريف حلب والتي قضى فيها نحو 150 شخصا من الجيش السوري  والمدنيين.


اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.