دمشق تصف المحادثات مع فريق الأمم المتحدة للتحقيق في استخدام الكيميائي بالــمثمرة
دمشق تصف المحادثات مع فريق الأمم المتحدة للتحقيق في استخدام الكيميائي بالــمثمرة

قالت الخارجية السورية , أنها أجرت محادثات مع فريق الامم المتحدة، من أجل التحقيق الذي تجريه المنظمة الدولية في مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في الصراع السوري.

وقالت وكالة "سانا" السورية للأنباء إن رئيس بعثة الأمم المتحدة إيك سلستروم التقى وزير الخارجية السوري وليد المعلم.

ونقلت عن بيان وزارة الخارجية أن المناقشات كانت "شاملة ومثمرة وأفضت إلى اتفاق حول سبل التقدم إلى الأمام."

ولم تذكر الوكالة ما إذا كان الاتفاق قد تضمن السماح بدخول فريق سلستروم أم لا.

ورفضت دمشق حتى الآن السماح لمحققي الأمم المتحدة بدخول أي منطقة باستثناء خان العسل في محافظة حلب، التي تتهم دمشق وموسكو المعارضة باستخدام أسلحة كيميائية فيها في آذار الماضي.

وأكد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون على ضرورة السماح للفريق بدخول موقع واحد آخر على الأقل في مدينة حمص حيث يزعم أن القوات الحكومية استخدمت أسلحة كيميائية في  كانون الأول 2012.

وينفي الجانبان استخدام أسلحة كيميائية في الصراع الذي تقول الأمم المتحدة إنه أدى إلى مقتل 100 ألف شخص.



اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.