منظمة العفو الدولية: تؤكد  ضرورة مثول مرسي أمام المحكمة
منظمة العفو الدولية: تؤكد ضرورة مثول مرسي أمام المحكمة

دعت منظمة "العفو الدولية" السلطات المصرية إلى "ضمان مثول الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، أمام المحكمة ومنحه حق الوصول الفوري إلى محام بالاضافة الى جميع  حقوقه في الدفاع عن نفسه ضد التهم الموجهة إليه"، لافتةً إلى ان "مرسي و14 شخصية أخرى، من بينهم قياديون في حزب "الحرية والعدالة" التابع لجماعة الأخوان المسلمين وجماعات إسلامية أخرى، سيمثلون أمام المحكمة يوم غد الاثنين بتهم القتل والتحريض على العنف".
وفي تقرير لها، أضافت ان "مرسي محتجز بمعزل عن العالم الخارجي تقريباً وفي مكان سري منذ الثالث من تموز الماضي وفي أوضاع ترقى إلى الاختفاء القسري، وتتعلق التهم الموجهة إليه بالاشتباكات العنيفة التي وقعت بين انصاره ومعارضيه يومي 5 و6 من كانون الأول 2012 خارج القصر الرئاسي المعروف باسم "الاتحادية"، لافتةً إلى أن "التهم تشمل القتل ومحاولة القتل، واحتجاز وتعذيب مدنيين، وممارسة البلطجة وتهديد المدنيين، ونشر شائعات تؤثّر على عمل المؤسسات العامة، ومساعدة سجناء بمن فيهم هو شخصياً على الخروج من سجن وادي النطرون خلال ثورة مصر عام 2011 بمساعدة حركة المقاومة الاسلامية الفلسطينية "حماس"، واختطاف أفراد من رجال الأمن، واهانة القضاء المصري".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.