الكنيسة الأرثوذكسية  الروسية تدعو إلى مواجهة التطرف الديني
الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تدعو إلى مواجهة التطرف الديني

أعلنت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية أنها تنوي المشاركة في الإجتماع الدولي الثاني لرجال الدين حول تسوية الأزمة السورية، والذي ينظمه مجلس الكنائس العالمي قبل عقد مؤتمر "جنيف 2"، وقال المتحدث الرسمي باسم الكنيسة الروسية المطران هلاريون  : "أعتقد أننا سنشارك في هذا الاجتماع في حال مراعاة موازين القوى بشكل مناسب"، وأضاف : "عارضنا توجيه الولايات المتحدة ضربات إلى سورية، وساهمت الجهود المشتركة لرجال الدين والسياسيين في إلغاء هذه الخطة"، وأعرب عن أمله في مشاركة المنظمات المؤثرة بجهود حل الأزمة السورية  في اجتماع جنيف الجديد لرجال الدين،  ودعا رجال الدين المسلمين إلى تنشيط جهودهم لمواجهة التطرف بهدف تجنب اندلاع نزاعات دينية،  وأوضح أن المسيحيين والمسلمين قادرين على التعايش السلمي، مشيرا إلى أن تجربة تعايش الديانتين على مدى القرون في روسيا وغيرها من الدول تؤكد ذلك.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.