لبنان بحاجة 2.6 مليار دولار لدعم ميزانيتها
لبنان بحاجة 2.6 مليار دولار لدعم ميزانيتها

أكد محمد الصفدي وزير المالية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية يوم الأربعاء أن حكومة بلاده بحاجة إلى 2.6 مليار دولار لدعم ميزانيتها لامتصاص تأثير الصراع المستمر  في سورية ، مشيراً إلى أن النمو الاقتصادي المتوقع في البلاد سيكون صفرا في العام المقبل اذا ما استمرت تداعيات الأزمة السورية. وأضاف الصفدي أن السوريين الذين يعيشون الآن في لبنان بلغ تعدادهم 1.5 مليون مما يشكل عبئا إضافيا على مستشفياته وتعليمه وميزانيته. ونقلت وكالة "رويترز عن الصفدي قوله إن "عدد سكان لبنان حوالي اربعة ملايين. عندما يتدفق إلى لبنان مليون ونصف مليون إضافي، أي أنهم تقريبا أكثر من ثلث سكان لبنان، هذا سيشكل ضغطا اجتماعيا وماليا واقتصاديا وضغطا على البنية التحتية". وجاء في دراسة للبنك الدولي الشهر الماضي ان الكلفة التقديرية الإضافية حوالي 900 مليون دولار سنويا بين عامي 2012 و2014 وقال إن الأزمة السورية قلصت نمو الاقتصاد اللبناني الذي كان 2.85 في المئة.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.