جنبلاط:"نحن والحريري وحلفاؤه خسرنا المعركة"
جنبلاط:"نحن والحريري وحلفاؤه خسرنا المعركة"

أفادت صحيفة "الديار" اللبنانية، أنّ وليد جنبلاط رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي قد أعلن أمام زواره، مخالفته الشديدة لقرار سعد الحريري رفضه لصيغة (9-9-6) في تشكيل الحكومة اللبنانية، كونها تتماشى مع التوازنات الاقليمية والداخلية التي اصابت فريق 8 آذار، بعد أن كان هذا المحور مرتقب له ان يحكم لبنان ومن ثم سوريا، فقد خسر المعركة وعاد الرئيس السوري بشار الاسد وعزز ّأوراقه بما يؤشر لاستمراره في السلطة وأضحى في موقع قوي خلافا للواقع الذي كان عليه منذ نحو عدة اشهر، وفي ظل هذا الواقع المستجد من التعديل في موازين القوى يردد جنبلاط بسخرية أمام زواره "بات مطلب قوى 14 آذار ينحصر فقط في رفضه الثلث المعطل دون أن يرى الحريري أو يعمد لقراءة التطورات التي ليست لصالحنا في هذه المرحلة، ومن الأفضل مماشاة فريق الممانعة حتى انجلاء واقع دولي جديد، وذلك من خلال المشاركة في الحكومة على قاعدة التراجع عن مطلب (8، 8، 8)".
ولا يخفي جنبلاط، عدم قدرته على تحمل نتائج تحالفه مع قوى 14 آذار لتشكيل غالبية نيابية واعطاء الرئيس المكلف تمام سلام دفعا لتأليف حكومة دون ثلث معطل، فهو غير مستعد وغير قادر على مواجهة حزب الله له، لا سيما أن ايران قد كسبت حالياً من خلال الانفتاح الاميركي عليها. وكذلك استفاد كل من الأسد وحزب الله في حين أن غياب الدور السعودي وديناميته أوصل الأمور الى هذا الحد، مبديا مآخذ جمة على الحريري لعدم اعتماده سياسة مرنة وقرارا متعاونا للمشاركة في حكومة باعطاء الثلث المعطل لحزب الله، سواء كان هذا المطلب من حصة 8 آذار أم لا، فانها قادرة في أي وقت على تعطيل البلاد، في حين يعمد الحريري الى اتخاذ مواقف مبدئية ولا يأخذ بعين الاعتبار بأنه وحلفاءه ونحن قد خسرنا المعركة والأفضل لنا الانضواء في حكومة تدير شؤون البلاد.. حتى بروز توازنات جديدة".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.