الحلقي يؤكد عمق العلاقات السورية الإيرانية خلال لقائه وفداً إيرانياً
الحلقي يؤكد عمق العلاقات السورية الإيرانية خلال لقائه وفداً إيرانياً

أكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور وائل الحلقي عمق العلاقات السورية الإيرانية الراسخة والمتجذرة والمتنامية خلال لقائه وفد المثقفين الايرانيين المشاركين في أعمال مؤتمر دور المثقفين في تعزيز صمود الشعب السوري منوها إلى أهمية انعقاد هذا المؤتمر في مواجهة الظواهر السلبية ومنع انتشار الفكر الظلامي التكفيري والتنبيه إلى مخاطره على المجتمع لافتا إلى تركيز المؤتمر على مناقشة البعد الثقافي للحرب الكونية التي تشن على سورية, كما لفت رئيس مجلس الوزراء إلى دور المفكرين والمثقفين في التصدي للأزمة التي تتعرض لها سورية , مؤكدا أن رسم المستقبل السياسي للشعب السوري سيكون برؤية سورية تستند الى الخيار الديمقراطي التعددي وفق صناديق الاقتراع من أجل بناء سورية المتجددة الموحدة التي تلبي طموحات شعبها وليس كما يريده الآخرون مرحبا بالمبادرات الدولية لحل الأزمة في سورية سياسياً بما فيها مؤتمر جنيف2 وبمشاركة إيران فيه, كما لفت الحلقي إلى صمود القطاع الاقتصادي في وجه الحصار الجائر بحق شعبنا إضافة إلى وقوف الشعب والقيادة الإيرانية إلى جانبه في هذه الأزمة وتعزيز صموده وتأمين كل احتياجاته ولا سيما المشتقات النفطية والطحين والمواد الغذائية.

من جهة أخرى أكد الدكتور الحلقي حرص الحكومة على تطوير القطاع الصحي والتربوي بالتعاون مع مختلف المنظمات الدولية العاملة وتقديم التسهيلات اللازمة لمنظمة اليونيسيف, وختم رئيس مجلس الوزراء بالقول: متفائلون بالنصر وقطعنا أشواطاً كبيرة من الأزمة التي تعيشها البلاد, وإن الأيام والأسابيع القادمة ستحمل المزيد من الانجازات والتفاؤل ونحن وإياكم نشق طريقنا إلى النصر المؤزر ضد أعداء المنطقة.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.