جبهة النصرة ترفض تسوية الأزمة السورية
جبهة النصرة ترفض تسوية الأزمة السورية

أ علنت جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة رفضها أي تسوية للأزمة السورية وعدم قناعتها بأي عملية سياسية أو انتخابات برلمانية.

جاء ذلك في شريط مسجل لزعيم جبهة النصرة محمد الجولاني دعا فيه إلى إحلال حكم الشريعة الإسلامية محذرا من السياسة الدولية تجاه معركة سورية.

وقال الجولاني إن النصرة أثبتت في أرض الشام أنها تستعيد للإسلام دوره، وفق تعبيره.

وحذر الجولاني من "السياسة الدولية تجاه معركة الشام"، قائلا إن هناك قوى دولية تسعى للحفاظ على توازن القوى على الأرض، ثم الضغط عليها في عدة اتجاهات لتجبر الأطراف المتصارعة على الخضوع لتسوية سياسية، تتزامن مع موعد الانتخابات الرئاسية المقبلة في منتصف 2014، تستبدل النظام الحالي بنظام جديد  للحفاظ على مؤسستي الأمن والجيش.


اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.