كيسلينج يتجاوز جدل "الهدف الوهمي" ويقود ليفركوزن لفوز كبير على شاختار دونيستك
كيسلينج يتجاوز جدل "الهدف الوهمي" ويقود ليفركوزن لفوز كبير على شاختار دونيستك

تجاوز المهاجم شتيفان كيسلينج تبعات "هدفه الوهمي" بتسجيل هدفين والحصول على ركلة جزاء ليقود فريقه باير ليفركوزن للفوز 4-1 على شاختار دونيتسك في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الأربعاء.

ومنح المهاجم الألماني التقدم لليفركوزن بضربة رأس في الدقيقة 22 وأضاف سايمون رولفس الهدف الثاني من ركلة جزاء في بداية الشوط الثاني وهو هدفه الثالث في ثلاث مباريات بالمجموعة الأولى بعدما تعرض كيسلينج لعرقلة.

وأحرز سيدني سام متصدر قائمة الهدافين في دوري الدرجة الأولى الألماني الهدف الثالث لليفركوزن ثم اختتم كيسلينج الرباعية بتسديدة قريبة المدى ليقتنص ليفركوزن من منافسه الأوكراني المركز الثاني في المجموعة الأولى برصيد ست نقاط وبفارق نقطة واحدة وراء مانشستر يونايتد المتصدر.

وأثار كيسلينج ضجة كبرى يوم الجمعة الماضي حين سجل "هدفا وهميا" ضد هوفنهايم في الدوري الألماني بضربة رأس في الشوط الثاني ولم يكتشف أحد أن الكرة مرت بجوار القائم قبل أن تدخل الشباك من الجانب.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.