بان كي مون: الأزمة السورية أكبر تحدي للأمم المتحدة
بان كي مون: الأزمة السورية أكبر تحدي للأمم المتحدة

رأى الأمني العام للامم المتحدة بان كي مون ان الذكرى الـ68 لتأسيس الامم المتحدة فرصة للاقرار بمدى القيمة التي تشكلها المنظمة في مجالي السلام وتحقيق التقدم المشترك, ولفت إلى أن المناسبة تشكل فرصة للتأمل والتفكير في المزيد مما يمكن تحقيقه لانجاز تصورات الامم المتحدة حول عالم افضل معتبرا ان الأزمة الحالية في سورية أكبر تحد أمني للمنظمة, مؤكدا أن خبراء الامم المتحدة يعملون معا مع منظمة حظر الاسلحة الكيميائية لتدمير الترسانة النووية السورية، وشدد كي مون ان تحدي التنمية من أكثر التحديات الحاحا وان اهداف الالفية الانمائية العالمية بحلول عام 2015 عملت على تخفيض نسبة الفقر في العالم الى النصف مشددا على ضرورة التوصل الى اتفاق بشأن تغييرات المناخ على غرار الخطة الانمائية العالمية.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.