النرويج تدرس إمكانية نقل الأسلحة الكيميائية وتدميرها في روسيا
النرويج تدرس إمكانية نقل الأسلحة الكيميائية وتدميرها في روسيا

أعلنت الحكومة النرويجية أنها تدرس الطلب الذي تقدمت به روسيا والولايات المتحدة المتعلق بنقل الجزء الأكبر من الأسلحة الكيميائية السورية إلى أراضيها وتدميره, وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية النرويجية راغنيلد إميرسلند : إن الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية اللتان تعملان للقضاء على الترسانة الكيميائية السورية يرغبان في تدمير كامل المخزون السوري من الأسلحة الكيميائية في مكان واحد, وأضافت إميرسلند أن النرويج ترفض التعامل مع المواد الجاهزة للتسلح رغم أن الحكومة النرويجية الجديدة، التي تنتمي ليمين الوسط، تدرس نقل غاز الخردل، والسلائف الكيميائية التي يمكن أن تكون متعددة لتصنيع المزيد من الأسلحة ونقلها إلى أراضيها.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.