الامم المتحدة هناك ادلة كافية لاستعمال الكيميائي في سورية
الامم المتحدة هناك ادلة كافية لاستعمال الكيميائي في سورية

تحدث تقرير صادر عن اللجنة التابعة للأمم المتحدة المعنية بالتحقيق في الانتهاكات المحتملة لحقوق الانسان في سورية أن هناك "أدلة كافية" لاعتبار ان الأسلحة الكيميائية استعملت في النزاع القائم بسورية، وأشار التقريرإلى "وجود أسس كافية للاعتقاد بأن مواد قتالية سامة استعملت كسلاح"، الأمر الذي يعتبر جريمة حرب، واعترف التقرير، الذي سيتم طرحه لاحقا على مجلس حقوق الانسان في الأمم المتحدة، بـ"احتمال حصول ميليشيا الجيش الحر على أسلحة كيميائية واستعمالها، " أما فيما يخص الجيش السوري فان اللجنة قالت إن "الحكومة  السورية تمتلك أسلحة كيميائية".واوضح التقرير أن الخطورة لا تكمن فقط في قدرة السلطات الحكومية على استعمال السلاح الكيميائي، بل ماذا لو وقع هذا السلاح بأيدي أطراف أخرى في حال سقوط الدولة.، موضحا أن جرائم الميليشيا المسلحة "لم تصل إلى كثافة وحجم ما تقوم به الجيش العربي السوري والجماعات المؤيدة لها

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.